القاصة فاطمة الزهراء المرابط.. في ضيافة ثانوية محمد بن عبد الله بالعرائش

استضافت "ثانوية محمد بن عبد الله التأهيلية" (العرائش)، مساء يوم الأربعاء 12 مارس 2014، القاصة فاطمة الزهراء المرابط لتأطير الورشة القصصية التي نظمها "الراصد الوطني للنشر والقراءة" بتنسيق مع "نادي دعم اللغة العربية" بالثانوية.
وقد انطلقت فعاليات الورشة القصصية بكلمة الأستاذ محمد مرزاق (منسق النادي)، رحب فيها بالقاصة فاطمة الزهراء المرابط، كما نوه بالمبادرة المميزة التي يقوم بها "الراصد الوطني للنشر والقراءة" من أجل تشجيع التلاميذ على الإبداع. وفي كلمة باسم "الراصد الوطني للنشر والقراءة" شكرت القاصة فاطمة الزهراء المرابط، بدورها التلاميذ على الاهتمام بمثل هذه المبادرات التي تهدف إلى التحفيز على الإبداع والقراءة، ثم فتحت حوارا مع التلاميذ حول القراءة وأهميتها في حياة التلميذ الاجتماعية والدراسية، كما تطرقت إلى الحديث عن تقنيات الكتابة القصصية وخصائصها، مستعينة بمقطع حكائي من "ألف ليلة وليلة"، قبل أن تشرع الأقلام الواعدة في نسج نصوص قصصية، تميزت بالحس الإبداعي والتنوع الحكائي والجرأة في تناول المواضيع المختلفة. وقد تناوب التلاميذ على قراءة القصص الناتجة عن الورشة التكوينية، واختتمت الورشة بسكيتشات هزلية من أداء التلميذين إبراهيم الطالبي ومحمد كرمون.

صورة فاطمة الزهراء المرابط