"رونق المغرب" في ضيافة ثانوية وادي المخازن بالعرائش

تحت شعار: "مبدع في مؤسستنا"، احتضنت "ثانوية وادي المخازن الإعدادية" (العرائش)، مساء يوم الخميس 16 يناير 2014، فعاليات الورشة القصصية التي نظمها "الراصد الوطني للنشر والقراءة"، والتي يهدف من خلالها إلى تشجيع الطاقات المبدعة وتحفيزها على القراءة والكتابة.
وانطلقت فعاليات الورشة القصصية بكلمة الأستاذة فتيحة ألبو، رحبت فيها بالقاصة فاطمة الزهراء المرابط، كما نوهت بالمبادرة المميزة التي يقوم بها "الراصد الوطني للنشر والقراءة" من أجل احتضان الأقلام الناشئة وتشجعيها على الإبداع. وفي كلمة باسم "الراصد الوطني للنشر والقراءة" شكرت القاصة فاطمة الزهراء المرابط، بدورها أطر المؤسسة على حفاوة الاستقبال والاهتمام بمثل هذه المبادرات التي تهدف إلى تشجيع التلميذ على الإبداع والقراءة، ثم فتحت حوارا مع التلاميذ حول القراءة وأهميتها في حياة التلميذ الاجتماعية والدراسية، كما تطرقت إلى الحديث عن تقنيات الكتابة القصصية وخصائصها، مستعينة بمقطع حكائي من "ألف ليلة وليلة"، قبل أن تشرع الأقلام الواعدة في نسج نصوص قصصية، تميزت بالحس الإبداعي والتنوع الحكائي والجرأة في تناول المواضيع المختلفة. وقد تناوب التلاميذ على قراءة القصص الناتجة عن الورشة التكوينية.
وقد تميزت الورشة بمشاركة القاص مصطفى سكم، الأستاذة نادية الغرافي (طنجة)، الفاعلة الجمعوية لطيفة ايت بنصالح، وأساتذة من المؤسسة: أنس خنوسي، فتيحة ألبو، إلهام الزايدي...، وتأتي هذه الورشة القصصية ضمن سلسلة ورشات قصصية نظمها "الراصد الوطني للنشر والقراءة" بشراكة مع "الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة طنجة – تطوان".

صورة فاطمة الزهراء المرابط