محاولة اعتراف فاشلة

محاولة اعتراف فاشلة (1)
عبد النور مزين

الشاهد
الرباط 15-12-1992
نسخة عدد : 201/80

كلنا كنا هناك ذلك اليوم ورأينا ما جرى بالتفصيل أمام أعيننا شبه الزائغة .لم يستطع أحد أن يتكلم تلك اللحظة.أما اليوم ، فكل واحد منا يزعم أنه لم ير شيئا .أو حتى إن اعترف أنه رأى يوما ما جرى، فإن الكل يزعم أن النسيان قد طال كل شيء.
حتى أنا الذي أكتب هذه المحاولة، محاولة الاعتراف السرية . أقول السرية لأني لن أوقعها باسمي. قلت حتى أنا الذي أحاول كتابة هذه الاعترافات ، فإنني لست واثقا تماما إن كنت فعلا أكتب ما رأيت أم أن محاولة التهرب الدائم من رواية ما رأيت تجعلني أخوض في هذه الهلوسة عساني أكتب شيئا يعوض رغبتي في كتابة ما رأيت. تلك الرغبة التي رفضت بعنف أن ألبيها . تلك الرغبة التي رفضت ايضا ، وبعنف أيضا ، أن تكف دوما عن أن تقض مضجعي كي أعترف يوما ما، بما رأت عيناي ذلك اليوم.

(1) : للرمي في شارع عمومي
التويع المزيف
ت. سالم

صورة عبد النور مزين