سأنتمى

فى هذه الليلة
سأنتمى للعالم
حتى لو كان وحيدا
إلى الرجل الذى أحبه
وأحب هو الغياب
إلى العصافير
التى لم تعد تريد إيقاظى
إلى ضفائرى
التى زينتها يوما ما
شرائط الستان الملونة
إلى الوقت الذى يمشى
كقصيدة بدون إهداء
إلى فكرة جالت بخاطرى
وشردت بلا سبب مقنع
إلى الصباح
إلى بعثرتى
إلى طريقى
سأنتمى

صورة مها جمال

التعليقات (2)

الى الرجل الذى أحبه
و أحب هو الغياب
:)
أحببتها كثيرا مها ، ولست ناقدة لكننى لامستنى

صورة أميمة عزالدين

وأنا أحببتك يا أميمة
شكرا لك :)

صورة مها جمال