Error message

  • Deprecated function: Methods with the same name as their class will not be constructors in a future version of PHP; views_display has a deprecated constructor in require_once() (line 3157 of /var/www/vhosts/alwarsha.com/httpdocs/includes/bootstrap.inc).
  • Deprecated function: Methods with the same name as their class will not be constructors in a future version of PHP; views_many_to_one_helper has a deprecated constructor in require_once() (line 127 of /var/www/vhosts/alwarsha.com/httpdocs/sites/all/modules/ctools/ctools.module).

المراة العراقية و استغلالها من قبل سلطة الذكر

لم تكن المراة العراقية على مدى عصور سوى وسيلة استخدمها الرجل تئنّ تحت وطاة سلطة ذكورته لسنين طويلة و سحيقة حتى الوقت الحالي, الا في فترات قليلة جدا من التاريخ استطاعت خلالها التقاط انفاسها و الشعور بالتحرر من عنجهية الرجل الذي تشابكت في داخله مشاعر غرور الذكورة و انه اكثر تميزا منها و اعتقد ان الله قد خلقه لتكون هي ادنى منه و وسيلة لديه يستخدمها متى شاء فهو صانع الحروب بامتياز و العنف اداته المفضلة لارهابها و تخويفها و بالتالي البقاء تحت جنون دماره
اليوم المراة العراقية تعيد دورانها في نفس رحى العذاب, و معها الرجال الذين رفضوا سلطة الذكورة و هم قليلين فبالاضافة لاستخدامها كخادمة في البيت ومربية اطفال غير الغرض الاول اصلا من زواجها و هو معروف
و ان عملت فليس من اجل نفسها بل من اجل تدبير معيشة الاطفال او الرجل زوجها نفسه
و السلطة الجديدة في العراق اضافة الى ما ذكرت قد ابتكر الذكر الان وسيلة جديدة لتدجينها و دفنها حية و هي استخدام نواهي ابتكرها بحجة الدين و ان عليها ان تفعل مثلما تريد نوازعه هو بالحقيقة لتبقى المراة في حالات الدمار النفسي و الجسدي
و عدم تنفس هواء الحرية و الجمال النقي غير هواء سلطته الملوث بالروائح العفنة من افكار و عادات مهينة لكرامتها و حضورها
اليوم يستخدم الذكر صوتها في الانتخابات وسيلة للوصول الى السلطة لان اعداد النساء العراقيات يفوق اعداد الرجال
صوتها المغيب الا كوسبلة لبقاء تسلط الرجل الدموي على البلاد و العباد
قد تم خداعها اذن مرة اخرى تحت تسميات جديدة و تم استغلال صوتها للرجل في الانتخابات وفق ديمقراطية الرجل المزيفة والتي يات العراق بكامله تحت وطاتها الان من نهب لثرواته و قتل و تشريد, و تدمير جوانب الحضارة و الرقي في كل جوانب الحياة.

خالدة نيسان
الرابع عشر من آب 2011

صورة خالدة نيسان