تأملات قصيرة فى عذراوات النهضة




تأملات قصيرة فى عذراوات النهضة
أماني علي فهمي




مايكل أنجلو :
 
كيف تجرأت فرسمت العذراء مادية هكذا ؟!!...
أقحمت عليها تراكيباً ذكورية طمَسَت كيانها العذب ووجودها القدسي...
أسبغتها بلونك وضوءك الصريحين كالنهار...
في حركتها، لفتتها، خطوطها خلعْت عنها الحلم وزرعْتها فى تربة الواقع...
أهي العذراء إذن... أم لاجئة حرب؟!

دافنشي :
 
أسدلْت عليها ستار الحياء... أغشيتها فى غيوم وظلال لتهبها الأبدية...
عذراءك خريفية... بريئة
غامضة كالحياة، حزينة كالموت، داكنة كالليل، عتيقة كالكهف، عميقة كالرحم...
كيان مضبب...
شكّلته أبخرة من الزمن السحيق... هائمة... لكنها معلقة ضد التلاشي...
 أهي العذراء إذن... أم هيئة من دخان؟!

رفاييل :
 
عذراؤك أنثى...  شاعرة تنطق بالحكمة...  
أمٌ نهرها رباني يجري بين شطآن مزروعة برؤوس أطفال...
عذراؤك عيناها فيض من وصال  
حانية هي... أمانٌ...
خطّها ينساب معلناً نصرة للجمال...
بهاؤها مدموغ بمثاليات الوجوه الأوربية...
أهي العذراء إذن... أم أبيات شعر؟!

اللوحات الأصلية




 


صورة أمانى على فهمى

التعليقات (15)

تبقى قراءة العمل الفني الأصيل متعددة
وعميقةٌ قراءاتك وذات تأويل روحي شجي وأخصُّ منها تأملاتك في عذراء دافنشي , لكأنها نصٌّ من التاو !
وممّا نقرأه من التاو :
تمنح الميلاد والغذاء
ولا تملك شيئاً
تقود ولا تحكم
تعمل للأبناء والأزواج ولا تنتظر جزاءاً
إرضاءاً لقلبها المقدَّس
----
أقول عن الفنون الخالدة :
ماضي الرماد لئاليء وليس جمراً
ودمتِ  
صورة سامي العامري
أتشرف كثيرا بقراءة الشاعر الكبير سامي العامري لتأملاتى المتواضعة
ولقد زادها بهاءا وعمقا بتعليقه الرائع
شكراً لك أستاذ سامي
خالص مودتى وإحترامى

أماني
صورة أمانى على فهمى
مرحبا أماني
يبقى الفن التشكلي من أرقى الفنون ،  ، ربما لأن  تأثيرها مباشر على الحالة النفسية والمزاجية ، قالوا أن الألوا الجميلة تقوي النظر .. والموسيقى تهدئ النفس ، نعود للوحة وعذراء دافنشي ، الألوان في هذه اللوحة لوحة بذاتها ، حقا غلب على اللوحات الثلاثة مميزات الفن في عصر النهضة وكذلك مميزات الفن الروماني من حيث تجعد الشعر وكشاكش الملابس والنظرة الساهمة وملامح الوجه، لكن يظل لكل منهم على حدة سماته المتفردة ، دافنشي بألوانه كان متميزا ، لا أعرف لم جعل رافاييل للعذراء هذه النظرة الحائرة ، نظرة مثيرة للأسئلة ، أما مايكل أنجلو ففي الحقيقة لم أشعر أنها العذراء بل وجدت تشابها كبيرا بينها وبين المسيح ، صورة الصلب  وتاج الشوك يكلل رأسه .. هي صورة شهيرة عندنا في الصعيد ، فهي معلقة عند كل قبطي ..، حتى وضعية الرأس تشبه تلك الصورة تماما .
تحملي خربشاتي على هامش صورك

مودتي
صورة منى الشيمى
الأخت القاصة المبدعة
منى الشيمي
أتابع كتاباتك التي تثري المكان أينما كان
وممتنة لتعاونك معي ومع القراء في رسم تأملاتك الخاصة بلوحات تلك العذراوات
خربشاتك لها كل االإحترام لتبقى داخل الصفحة وليس على هامشها
ولك النظرة الصائبة
ولكل تأمله الخاص وخواطره التى قد ترتبط به وحده ... وهذا هو جمال الفن
حين يتسع ليشملنا جميعا على إختلافاتنا
سوف يسعدني دائما أن أقرأ تعليقك لأنك تملكين ثقافة تشكيلية وحس سليم بالصورة
واللون

ولك مني كل المودة والتقدير
أمانى
صورة أمانى على فهمى
عزيزتي الغالية أماني
عندما أقرؤك أعود إلى أزمنة البراءة الأولى بكل ما فيها من صفاء ورؤية لا يمكن أن ينال منها الخدش مهما امتدت مجالاتها. أنت تضفين على روح الأشياء أرواحا أخرى يا أماني فتأتي عوالمك مزدهية بكل الألوان المقدسة مما لا تستطيع المسك به غير العيون التي ترى بألف مقلة إلى ما هو أنأى بكثير من عالم الموجودات الذي هو الآخر لا يطينا كل أسراره.
عصر النهضة كان حافلا بألوانه و تفاصيله التي جعلته يستقر عميقا فينا و العذراء منحها شعرك العذب حياة أخرى تضاهي حيواتها العميمة ألقا.
دمت فاتنة بكل ما يأتي منك
محبتي وأكثر

صورة آسية السخيري
آسية
أيتها الحبيبة القريبة من القلب
إذا سلّمت بأن لا إطراء فى تعليقك على نصي
فكيف لي أن أعبر عن سعادتي وفرحتي بما سطرتيه تعليقا ؟!! كم جميل كلامك
كم هو مبهج أن تكتب آسية تلك الكلمات الرائعة فى حق تأملاتي البسيطة
فأنا لست محترفة كتابة ولا شعر بالطبع
لذلك فسوف أعتبر رأيك هذا وسام شرف أعتز به دائماً يا آسية
 شكراً لك على تواجدك الجميل بل الذى يفيض روعة وجمال
أكن لك حب كبير
أماني

صورة أمانى على فهمى
الجميلة أماني
رائعة اضافتك مع العذروات الفاتنات
فانتِ دائما تأتين إلينا بكل ما هو متميز وجميل
دمت بكل ألق .. وفي انتظار المزيد
تحياتي ،،،

دعـــاء
صورة dodo_nomercy
الأخت الودودة دعاء
أشكرك على جميل كلماتك
التي أنتظرها لتنير صفحتى دائماً
 أتابع قراءاتك الأدبية الرائعة .. كم هى مفيدة وقيمة
أهنئك عليها
ولك مني محبة صافية

أماني
صورة أمانى على فهمى
الفنانة أمانى
انت خير مثال على أن الإنسان
وبالأخص الفنان قادر على التعلم
كلما تقدم به الطريق
والتعلم فى مجالات عديدة وليس مجرد أشياء بسيطة
فكلماتك تعبر بوضوح عن رؤيتك الشخصية
وتحليلاتك العميقة
فكثيراً ممن يدعون أنهم محللون
هم فى الحقيقة سطحيون
وهذا ما يختلف كل الإختلاف عما قرأته هنا
وعما أعلم أنى سوف أقرأه لاحقاً فى كتاباتك
وهذا ليس بمجاملة لأنك باختصار لست فى حاجة إلى ذلك
زينب نور
صورة زينب نور
 هذه لك أماني
أتمنى أن تليق بجمال روحك الباذخة.
محبتي و أكثر


De courtes contemplations des visages de la vierge de l’époque de la renaissance
 

Amani Ali Fehmi 
 

Michel Ange
 

 
Comment aviez-vous osé peindre la vierge d’une manière concrète comme cella ?!!...
Vous y aviez fait pénétrer des constitutions masculines
En dissimulant sa douce entité et son existence sacrée…
Vous l’aviez peint avec votre couleur et votre lumière franches telles que le jour…
Son mouvement, sa considération de tout ce qui l’entouraient et ses traits
Lui avaient extrait le rêve
Et ils l’avaient planté dans un monde de réalité
Est-ce qu’elle est la vierge alors… Ou bien elle est une réfugiée d’une guerre ?!
 

 

Léonard de Vinci
 

Vous l’aviez couverte d’un voile de pudeur… vous l’aviez enveloppée des nuages et des ombres pour lui offrir l’éternité
Votre vierge est automnale… Innocente, elle est
Abstraite telle que la vie, affecté telle que la mort, obscure telle que la nuit, ancienne telle qu’une grotte, profonde comme l’utérus…
Un être brumeux…
Que les vapeurs des temps enfoncés avaient façonné, elle est
 Et elle est l’égarée…
Mais elle est suspendue contre toute disparition et elle est la préservée de déclin
Est-elle la vierge alors ou bien elle est une physionomie d’une fumée ?!
 

 

Raphaël
 

Votre vierge est féminine… Une poétesse prononçant la sagesse
Sa rivière divine coulait au milieu des rives où étaient plantés innombrables enfants…
Ses yeux sont un flot de passion
Affectueuse, elle est et elle est toute tendresse…
Elle est la paix
Sa ligne ruisselle déclarant la triomphe de la beauté…
Sa splendeur est imprégnée de l’idéalisme des visages de l’Europe…
Est-ce qu’elle la vierge alors… Ou bien elle est des vers d’une poésie éternelle
 

Amani Ali Fehmi 
Artiste peintre et poétesse de l’Egypte
  
                                                                                                                  
صورة آسية السخيري
آسية
لا أملك إلا أن أقدم لك وردة وقبلة
.........
أماني

صورة أمانى على فهمى
صديقتي العزيزة
زينب
أي موج كريم من أمواج الأسكندرية
أهدانا إياكِ
لتبقي معنا صديقة وأخت تحمل كل هذا القدر من الصدق ودفء المشاعر
شكراً لك يا إبنة الأسكندرية الحبيبة
وخالص مودتى وحبي

أماني
صورة أمانى على فهمى
يا أماني ، يا أمنية من ألماس
يا لونا نادر التكوين
أي فضاء فني تحتمي به عوالمك ؟
أنت الشهد والنار ودهشة الأفكار
بأية لغة تريدينني وصفك ، وأنت لوحة نادرة تبحث عن عالم يفسر فيها الضياء
أحتفظ بجميع حالاتك الكتابية في قلبي ، وفي درج مكتبي
وليتني ألتقيك يوما

سهيلة بورزق
صورة سهيلة بورزق
هذا كثير جداً عليّ يا سهيلة .. خاصة عندما تكتبينه أنت ، سهيلة بورزق المشرقة بإبداعاتها التي تبهرنا دائما فنكرس لها حواسنا وأذهاننا لتتفتح على ينابيع إشراق طازج كنور الفجر
أتخيل لقاءي بك يا سهيلة ..وأراه لن يكون مجرد لقاء ولكنه سيكون بداية الخيط لصلة وثيقة سوف تحفر وجودها داخل القلب   
حقيقة ، لاأملك سوى أن أقدم تحية لهذه الورشة التي جمعتني بجواهر إنسانية نادرة
مثل سهيلة وآسية ....
والعديد من الشخصيات الأخرى التى تتدفق جمالاً ودفئاً

صورة أمانى على فهمى
المبدعة أمانى
توقفت طويلا هنا
تحية لجهدك المتميز
مودتى
صورة محمود مغربي