آخر أعمال الراحل محمد عبد المعطى




آخر أعمال الراحل محمد عبد المعطى
مسرحية محروس
شريف سيد صلاح



كتب هذا النص المسرحي الشاعر محمد عبد المعطي ، وقدمها نادي مسرح ببا بالتعاون مع فرقة أبي الهول المسرحية من إخراج أحمد عادل القضابي خلال الموسم المسرحي 2005/2006 وحصل الشاعر محمد عبد المعطي علي المركز الثالث عن تأليفها في مهرجان نوادي المسرح السادس عشر ، كما حصل الفنان مصطفي صبرة علي المركز الثاني عن سينوغرافية هذا العرض ..
ووفاءً للمؤلف ـ عليه رحمة الله ـ ننشر نص المسرحية كما خطها وهذا حتى يتسنى لنا رؤية كيفية ترجمة الأبيات الشعرية الحارة إلى عالم مسرحى ملموس وكيف إستطاع المُعد أن يقتطف بعض هذه الأبيات من قصائد مختلفة للشاعر ومن دواوينه . الجميلة حتى نسج لنا شخصيات وأحداث درامية تأويلية :
ملحوظة : تم إعتماد المخرج الصديق مخرجاً بالثقافة الجماهيرية عن هذا العرض والذى أفتخر لقيامى بشغل دور البطولة به




((مسرحية محروس))

الجــوقة : الأحزان بتسلم نفسها للأحزان .

جـوقة 4 : واللي بيرضى بطفح الكوتة ..
جـوقة 2 : يستاهل ينداس ..
( محروس جالساً علي مقعد يتحرك بشكل دائري أسفل المشنقة )
جـوقة 1 : طعم هزيمتك موش قد مرارة حلقي إمبارح وأنا في اللفة ..
جـوقة 2 : شايف الدنيا ومش قادر أعاود تاني ..
جـوقة 3 : بتستغرب ليه !!
جـوقة 4 : كام عقب سيجارة اتخنقوا في طفيتك ..
جـوقة 1 : من ساعة ما وجهتك بحقيقتك ..
جـوقة 2 : وازاي لسوعت صوابك ..
جـوقة 3 : ونفخت عليهم نار صدرك ..
جـوقة 4 : فاتحرقوا زيادة .
محروس : موش عايز غلبة وكتر كلام .
جـوقة 1 : هاتعلق خيبة أملك علي مين المرة دي ..
جـوقة 2 : البنت ؟
جـوقة 3 : ابتسمت لك حبة ..
جـوقة 4 : وقفلت بيبانها عليها ..
جـوقة 1 : قبل ما يُسكنها البوم والغربان ..
جـوقة 2 : وتدوق المر ..
جـوقة 3 : اللي أنت بتشرب منه بدون تفكير .
محروس : دي مشاكل شخصية .
جـوقة 4 : شخصية ؟ هه
الجــوقة : هه .. هه .. شخصية !!
جـوقة 1 : أنت بقي لك شخصية !!
جـوقة 2 : لأ .. فوق يا حبيبي ..
جـوقة 3 : وبطل أوهام .
محروس : أنا ......
جـوقة 4 : بلا ش تتهور ..
جـوقة 2 : وتفتكر إنك عنتر عبس ..
جـوقة 1 : هاتعلق خيبة أملك علي مين المرة دي ..
جـوقة 3 : الوطن ؟
جـوقة 4 : ألعب غيرها ..
جـوقة 1 : ماعدش يساعك ..
جـوقة 2 : ولا عادت مواويله هتصلب طولك وتقويك .
جـوقة 3 : الأحزان بتسلم نفسها للأحزان ..
جـوقة 4 : واللي بيرضى بطفح الكوتة ..
جـوقة 1 : وبيكمل نص عشاه بالنوم ..
جـوقة 2 : يستاهل ينداس ..
الجــوقة : الأحزان بتسلم نفسها للأحزان .
جـوقة 3 : وأحنا بتدفا علي جروحنا ..
جـوقة 4 : وبنحاول نرميها ورانا ..
جـوقة 1 : بكل استخفاف .
جـوقة 2 : كان راجع أخر اليوم ..
جـوقة 3 : زي عوايده ..
جـوقة 4 : شايل هم متلتل فوق أكتافه ..
جـوقة 1 : ومخنوق م الجوع الكافر ..
جـوقة 2 : ومطاطي ..
جـوقة 3 : وميت م الخوف .
جـوقة 4 : وشه اللي مالوش إلا خريطة وحيدة ..
جـوقة 1 : كلها تجاويف ..
جـوقة 2 : سرحت صحاريه علي غيطانه ..
جـوقة 3 : وعنيه بتنز مرارة وحرمان ..
جـوقة 4 : جلابيته اللي معذبها الهوا ..
جـوقة 1 : بتحز علي رقبته ..
جـوقة 2 : وحرامه الصوف ..
جـوقة 3 : كان ورثه عن جده ..
جـوقة 4 : الله يرحمه ..
جـوقة 1 : كان ساتر راسه .
جـوقة 2 : كان راجع شايل عيش علي دراعه ..
جـوقة 3 : وماشي بيحلم بغموس ..
غريب 1 : أول مرة أشوف خيشة لابسة خيش ..
غريب 2 : ده هربان من أنهي تربة ده .
غريب 3 : عدي بسرعة .. أحسن بتوع الروبابيكيا بيدوروا عليك .
غريب 1 : يا ألطاف الله ..
غريب 2 : والله الراجل ده يستاهل المساعدة .
غريب 3 : كل يوم بشوفه ماشي بالشكل ده ..
غريب 1 : باين عليه حكايته جامدة قوي .
غريب 2 : دي حاجة تقطع القلب .
الجــوقة : كان راجع بس بيحلم بغموس .
محروس : آه .. لو كنت ما بعتش قراطين الطين اللي حليتنا .
جـوقة 4 : كان راجع وبيحلم ..
جـوقة 1 : إن شالله بجزمة بلاستك ..
جـوقة 2 : ترحم رجليه الورمى من المشاوير .
محروس : لأ .. مش ممكن أبيع البيت اللي رطوبته مصحبانا .
الجــوقة : إحنا اللي في المحنة ..
محروس : طب نسكن فين ؟
الجــوقة : بتضيع ملا محنا ..
محروس : طب .. وأنا إيمته ها ترتاح أكتافي من تخديل الأروانة ..
الجــوقة : لا طريق بيفرحنا ..
محروس : نفسي أعيش لي يومين زي الناس .
الجــوقة : ولا نور بيلمحنا ..
محروس : أهي عيشة ..
الجــوقة : أحلامنا كوابيسنا ..
محروس : طب ....
الجــوقة : بنشوفها بتدوسنا ..
محروس : طب .....
الجــوقة : والقهر في نفوسنا ..
محروس : آآآه ..
الجــوقة : بيهد مطارحنا .
محروس : آآآآآآآآآآه .
جـوقة 3 : من يومها ..
جـوقة 4 : وعلي نفس الأسفلت ليلاتي ..
جـوقة 1 : بيرجع واحد .. شايل هم متلتل فوق أكتافه ..
جـوقة 2 : ومخنوق م الجوع الكافر ..
جـوقة 3 : ومطاطي ..
جـوقة 4 : وميت م الخوف ..
جـوقة 1 : لابس جلابية مخرمها الهوا ..
جـوقة 2 : وحرامه الصوف ..
جـوقة 3 : ساتر راسه ..
جـوقة 4 : بيرجع شايل عيش ..
جـوقة 1 : وماشي بيحلم بغموس .
جـوقة 3 : الأحزان بتسلم نفسها للأحزان ..
جـوقة 4 : واللي بيرضى بطفح الكوتة ..
جـوقة 2 : يستاهل ينداس ..
الجــوقة : الأحزان بتسلم نفسها للأحزان .
ــ إظلام ــ
( يدخل فرعون محمول علي منصة تتويج يحركها الأغراب الثلاثة )
غريب 3 : المجد لك وحدك ..
الجــوقة : وحدك ..
غريب 1 : الأمر لك وحدك ..
الجــوقة : وحدك ..
غريب 2 : الحكم لك وحدك ..
الجــوقة : وحدك ..
غريب 3 : الملك لك وحدك ..
الجــوقة : وحدك ..
غريب 1 : وإحنا ما نملكش إلا الخضوع ..
غريب 2 : ده إحنا العبيد والخدم ..
غريب 1 : تقدر تشاور ع الهوا ..
الجــوقة : تجمده وحدك ..
غريب 2 : تقدر تخضر الصحرا ..
الجــوقة : ف غمضة عين وحدك ..
غريب 3 : وأنت اللي وحدك ..
الجــوقة : وحدك ..
غريب 3 : صاحب الكلمة .
ــ إظلام ــ
البنت : محروس .. قوم ومد إيديك قابل إيديا .. الحمل أتقل من عزمتي .. الهم بينفض الشفايف
بابتسامته .. ما تستغربش . ساكت ليه ؟ أنا وقفة لوحدي ، والطريق مرعب ، والعيون كتير

بتشتري وتبيع في جسمي .. أنا ما أبيعشي نفسيب لحد غيرك .. محروس .. أنا ممكن أضعف ..
محروس .. أنا ماليش إلا أنت .. . آه يا حزني .. آه يا خيبة أملي فيك .. أنت ليه بتموت مكانك يا
جدع .. أنت ليه قاعد متمسك بعجزك . محروس .. أنا بني آدمة .. لحم ودم .. محتاجة لقمة
وهدمة ، وولاد طيبين .. محتاجة ضحكة وقاعدة دفية ف صحبتك .. بس أنت عاجز .

ــ إظلام ــ
( الأغراب كل واحد منهم معه دف .. يجرون الحوار التالي بتوقيعه معى طرقاتهم علي الدفوف مع التشكيل الحركي )
غريب 1 : ما تيجي جنبي هنا .. أنا عندي طلباتك .. فستان .. وجزمة .. وشنطة ..
غريب 2 : لو كنتي عايزة الدفا في عنييه وحياتك ..
غريب 1 : طعم الهامبورجر نار شطة ..
غريب 3 : أنا برضه عايزك في الحلال بس أنتي طاوعيني ..
غريب 1 : كل أحلامك أوامر .. بس اقبلي ..
غريب 2 : لو كان زمانك بيكي مال .. أنا ها أعدله بعيني ..
غريب 3 : اداري فيَّ .. تكون ألسطه وفللي ..
( تشكيل حركي لاستجابة البنت لغوايتهم لها )
( يقومون بمحاصرتها .. كل هذا والسابق يكون موقعاً علي دقات الدفوف )
البنت : بتسنوا السكاكين .. وبتنشلوا علي مين ؟ دي مجرد كومة عضم بتتنفس .. وبتلعن حظها ..
وتكز علي أسنانها .. الفاكهة بتدبل .. والحواديت بتشيخ .. والدع بيحضن ف الشربات المدلوق
ع الأرض .. ما حيلتيشغير قلب .. اتبرى من كتر ما ضفرته .. وشوية هلاهيل ستراني ..
بتسنوا السكاكين وبتنشلوا علي مين ؟ مكان الكردان اللي قطعتوه بإديكم !!
( تتكوم ، وتحتضن نفسها )
الجــوقة : إحنا اللي في المحنة .. بتضيع ملا محنا ..
لا طريق بيفرحنا .. ولا نور بيلمحنا ..
أحلامنا كوابيسنا .. بنشوفها بتدوسنا ..
والقهر في نفوسنا .. بيهد مطارحنا .
( يدخل محروس .. أثناء إنشاد الجوقة السابق .. الأغراب يسرون له بأشياء لا نسمعها .. فيتحرك إلي البنت .. يدفعها في عنف .)
البنت : افتكر النار اللي صايباني .. والا الحرمان اللي اتمكن مني بقى له سنين .. ( يقتلها )
ــ إظلام ــ


( فرعون واقفاً علي منصة التتويج بملامحه البريئة ، ويشكل وجهه من البراءة إلي الملامح الصخرية الجامدة . )
جـوقة 3 : مع ذلك ..
جـوقة 4 : إحنا اللي فتحنا له الباب ..
جـوقة 1 : يتفرعن علي كيفه ..
جـوقة 2 : وفرشنا له السكة حرير ف حرير ..
جـوقة 3 : قام مدد رجليه في وشوشنا ..
جـوقة 4 : وابتدا يتسلي علينا بكل برود ..
جـوقة 1 : من تحت لتحت بيعلا الصوت ..
فـرعـون : أنا .
جـوقة 2 : صوته أتغير فجأة من الباب للطاق ..
الجــوقة : صوته أتغير فجأة من الباب للطاق ..
جـوقة 3 : وابتدا يجلدنا بكل غباوته ..
جـوقة 4 : وينفخ ناره علي وشوشنا ..
جـوقة 1 : عينيه موش قادرة تفرق ..
جـوقة 2 : بين البني آدمين وكلاب الشارع ..
فـرعـون : أنا .
جـوقة 3 : ده بيتنفخ أكتر م اللازم ..
جـوقة 4 : ولسانه بيلطن ع الفاضي وع المليان .(يشكلون له درجات سلم بأجسادهم،أثناء الحوار السابق، فيهبط عليها من عليائه . )
ــ إظلام ــ
الجــوقة : وكأن الكوابيس ما بتخلصش ..
جـوقة 1 : الحكايات البايخة بتتسرسب ورا بعض ..
جـوقة 2 : بشكل طبيعي .
جـوقة 3 : جماجم بتجمل في جلودها ..
جـوقة 4 : بطفي البني آدمين البني آدمين ..
جـوقة 1 : شربات بجزمها ..
جـوقة 2 : وبتحلم بالخرابات المهجورة بجد ..
جـوقة 3 : وتواريخ الجنس البشري ..
جـوقة 4 : بيكنسها الزبال بحرارة ..
جـوقة 1 : الروبابيكيا الحقيقية بتبكي من الروبابيكيا التقليد .
الجــوقة : الكوابيس ما بتخلصش . ( يصعد محروس إلي المشنقة مع أغنية فيروز " يا مرسال المراسيل " )
جـوقة 2 : ابلع ريقك ..
جـوقة 3 : واتلم علي مفاصلك ..
جـوقة 4 : من هنا كنا بنتدفا علي جروحنا ..
جـوقة 1 : ونرميها ورانا بكل استخفاف ..
جـوقة 2 : من هنا برضه
جـوقة 3 : اتلم الهيكل علي جمجمته ..
الجــوقة : الأحزان بتسلم نفسها للأحزان .
جـوقة 4 : واللي بيرضى بطفح الكوتة ..
جـوقة 2 : يستاهل ينداس ..
الجــوقة : الأحزان بتسلم نفسها للأحزان .

 

 
صورة شريف سيد صلاح

التعليقات (5)

الصديق والشاعر الجميل/شريف سيد صلاح
قد كنت مع الشاعر الراحل محمد عبد المعطى اخت وصديقة متابعة جيدة لكل اعمالة ولازلت  وساظل
شريف
قرات المسرحية من قبل اللا اننى فرحت فرحا خاصا بقرائتى لها هنا لان الورشة موقع اجله واحترمه
لك منى كل الشكر والود على هذا الوفاء والاحترام لابداع وشخص محمد عبد المعطى الرائع
اكرر يا صديقى 
شممت رائحة عبد المعطى فى كل كلمة بالعمل
لك كل الشكر
سيدة فاروق
صورة سيدة فاروق
أول حاجة عملتها و انا بقرا النص قراية سريعة سييفته "حملته عندي ع الجهاز " و قريته و انا فرحان و بنهم و لذة غريبة أنا من الناس اللي قرت ل" محمد " و سمعته و شافته محمد عبد المعطي شاعر حقيقي الشعر كان باين علي وشه فمسكته للسيجارة ف عنيه أيوه الشعر بيبان ف العنين ف القلق و الهم اللي ملازمينه و ده موجود ف أعمال محمد عبد المعطي كلها لكن الفرق هنا إن فيه إحساس الكل بالوجع أنا و شريف و محمد و المخرج المسرحية ليها ذكريات جميلة عندنا ساعة ما قاللي شريف بنعمل مسرحية إسمها محروس ضحكت و قلت " هوه فيه مسرحية ممكن يبقي إسمها محروس ؟"و ياتؤي محروس ده تعبان و لا جعان و لا إيه أنا هنا يا جماعة بشوف عمل عظيم بيعمله شريف شريق بيأرخ لفترة مهمة ف تاريخ المسرح و نوادي المسرح و لو قلنا كلمة تأريخ كبيرة شوية ف هانقول ببساطة بيسجل ذكريات جميلة حسها و حسيناها معاه و أنا بدعو كل شاعر و أديب و فنان إنه يعمل ده إحنا - مش كفنانين و بس لأ كبني أدمين كمان - محتاجين نرجع لأيام جميلة عشناها و النصوص دي هيه وظيفتها كده كمان بنشوف فيها مجموعة جميلة اشتركت ف إخراج هذا العمل محمد عبد المعطي و المخرج احمد عادل و الممثل شريف سيد صلاح أنا بصراحة فرحت بالعمل و تأثرت بيه و اتمني الاقيأعمال تانية ل محمد عبد المعطي أنا بشكر شريف اللي اعادني للحظات جميلة زي دي و أتمني تتكرر ..............و شكرا ً  
صورة عصام ممدوح سيد
صديقى الجميل 00 الشاعر والممثل 00شريف
احسنت يارجل 00 احسنت 00 وجزاك الله خيرا
هذه خطوه كنت امل ان تحدث 00 وها هى تحدث على يديك
رحم الله صديقى 00 وصاحب رحلة العمر والاحلام الجميله
محمد عبد المعطى00
وكان صاحبى اذا اتبسنم
بتخضر المواسم له 00 وتضحكله
وكان خلى
فتوب الصدق متجلى
تقف على كتفه  عصفوره
فى ضى الفجر وتصلى
ف يوم قال لى
ياريت فجر الغنا لاخضر ما يتأخرش
كان العمر بيولى 000
نور سليمان
صورة نور سليمان
شكراً أستاذتى الشاعرة والممثلة الرائعة سيدى فاروق
صورة شريف سيد صلاح
الأستاذ شريف
شكرا لك على هذا الوفاء النادر ، فمحمد عبد المعطي ـ رحمه الله ـ كان إنسانا نبيلا رائعا محبوبا من الجميع على المستوى الإنساني ، وكان شاعر متميزا متجاوزا وفاعلا بشدة في الحركة الأدبية المصرية بشكل كبير ومؤثر ، وقد صاحبته هو والشاعر محمد حسني ما يقارب العشرين عاما ، وكنا نلتقي ونقضي ساعاتٍ أطول كثيرا من تلك التي نقضيها مع أسرنا ، لكنه أمرُ الله ولنا أن نحزن ولا نقول إلا ما يرضي الله
رحم الله محمد رحمة واسعة
والشكر لك أخي الحبيب على هذه الروح النبيلة الوفية

صورة د. محمد ربيع هاشم